أخبارفسطين

بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني مركز الميزان يطالب المجتمع الدولي بإنهاء الاحتلال الاستعماري العنصري وإعمال الحق في تقرير المصير

التاريخ: 29/11/2022

المرجع: 69/2022

بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

مركز الميزان يطالب المجتمع الدولي بإنهاء الاحتلال الاستعماري العنصري وإعمال الحق في تقرير المصير

يصادف الثلاثاء الموافق 29 تشرين الثاني/ نوفمبر 2022، اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها رقم (ب 40/32) في العام 1977، وهو اليوم الذي صدر فيه قرار التقسيم رقم (181) في العام 1947. مركز الميزان يطالب المجتمع الدولي بالعمل على إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية المحتلة وإعمال المحاسبة وإنهاء حالة الحصانة التي تتمتع بها سلطات الاحتلال، إعمالا لميثاق الأمم المتحدة وقرارات هيئاتها المختلفة والتوقف عن Text Description automatically generatedاستخدام معايير مزدوجة. كما يدعو المركز أحرار العالم إلى تعزيز فعالياتهم التضامنية مع الشعب الفلسطيني وفضح الانتهاكات التي ترتكبها قوات الاحتلال الاستعماري العنصري.

يأتي اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني وسط استمرار هيمنة سلطات الاحتلال الإسرائيلي منذ (74) عاماً على الأرض الفلسطينية ومواردها الطبيعية كافّة بالقوة، ضاربة عرض الحائط بقواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية، وتواصل ارتكاب انتهاكات جسيمة تخلف مآس وآثار كارثية تتسبب في معاناة قاسية؛ وتحرم الفلسطينيين من تحقيق تطلعاتهم في الاستقلال وتقرير المصير، وتحقيق النماء الاقتصادي والاجتماعي والعيش بحريّة وكرامة، كما تواصل سياسة التمييز العنصري.

وتشهد الأرض الفلسطينية انتهاكات جسيمة ومنظمة لقواعد القانون الدولي ترقى لمستوى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية وتكريس جرائم الفصل والتمييز العنصريين، حيث تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي جرائم القتل العمد والتهجير القسري وهدم المنازل وتجريف الأراضي الزراعية كوسيلة لعقاب السكان جماعياً، وتسعّر من حملة التطهير العرقي في مدينة القدس وعزلها عن محيطها لتهويدها بالكامل، وفيما تحرم الفلسطينيين من حقهم في ممارسة شعائرهم الدينية بما في ذلك حرية الوصول إلى مدينة القدس، فإنها تواصل حملات الاعتقال التعسفي للمدنيين وحبسهم إدارياً دون توجيه تهم ودون تمكينهم من حقهم في المحاكمة العادلة، وتقتحم المدن والمخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية بما فيها القدس وتستخدم القوة المفرطة والمميتة وتلحق الضرر في منازل الفلسطينيين وممتلكاتهم. وتستمر قوات الاحتلال في خلق وقائع جديدة من خلال التوسّع في سياسة الاستيطان وزيادة مساحات المستوطنات، كما تواصل حماية وتشجيع المستوطنين على تصعيد هجماتهم واعتداءاتهم شبه اليومية على السكان الفلسطينيين وأراضيهم وممتلكاتهم. كما تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي انتهاكاتها المنظمة ضد الصحافيين والعاملين في حقل الإعلام والتي تأخذ أشكالاً وأنماطاً متعددة بما فيها استهدافهم بالقتل وإصابتهم والاعتداء عليهم بالضرب وتحطيم المعدات الصحفية، أو منعهم من ممارسة العمل الصحفي، أو باعتقالهم تعسفياً دون توجيه تهم محددة لهم. 

وفي قطاع غزة تفرض قوات الاحتلال حصاراً مشدداً للعام (16) على التوالي، وتنفذّ هجمات عسكرية واسعة النطاق تستهدف فيه السكان المدنيين وممتلكاتهم، ما تسبب في مقتل واصابة مئات المدنيين العزل، وتدمير واسع في مرافق أساسية لا غنى عنها لحياة السكان، وتعمل على تعميق الأزمة الإنسانية لسكان القطاع، خاصة في ظل تقييد حرية حركة الفلسطينيين في المناطق الزراعية المحاذية  للسياج الفاصل شرق وشمال القطاع، والمناطق البحرية، وتضييق مساحة العمل للمزارعين والصيادين وتحرمهم من الحق في العمل وحرية التنقل والوصول إلى مصادر رزقهم بشكل آمن، وتحرم المرضى من تلقى العلاج والوصول إلى المرافق الصحية التخصصية خارج قطاع غزة.

وتفاقم سياسة الفصل والتمييز العنصريين وجملة الانتهاكات الإسرائيلية الأخرى من تدهور أوضاع الفلسطينيين الاقتصادية وتوسع من ظاهرتي البطالة والفقر. 

مركز الميزان لحقوق الإنسان إذ يحذّر من خطورة الأوضاع الإنسانية القائمة في الأراضي الفلسطينية جراء استمرار الانتهاكات الإسرائيلية لا سيما الحصار والممارسات اليومية التي تنتهك الحق في الحياة، والتي تنعكس على جملة حقوق الانسان، فإنه يؤكد على أن حالة الحصانة التي تتمتع بها قوات الاحتلال تطيل معاناة الفلسطينيين وتشجع تلك القوات على تصعيد انتهاكاتها.  وعليه فإن مركز الميزان يجدد مطالباته المتكررة للمجتمع الدولي بالتدخل الفوري والعاجل من أجل وقف الجرائم والانتهاكات التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني، وإلزام دولة الاحتلال باحترام قواعد القانون الدولي، وإنهاء احتلالها غير القانوني للأراضي الفلسطينية. كما يطالب مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية والدول الأطراف السامية بالقيام بواجبها وإعمال مبدأ المحاسبة والشروع فوراً في التحقيق والملاحقة القضائية للمشتبه فيهم بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

مركز الميزان يشدد على أن المسئولية الأخلاقية تفرض على كل إنسان حر حول العالم التعبير عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني، وتحويل هذا التضامن إلى فعل يومي بالضغط على حكوماتها لمساعدة الشعب الفلسطيني في الوصول إلى العدالة، وتمكينه من انتزاع حقه في العودة وتقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة أسوة بشعوب الأرض.

انتهى

لتفاصيل البيان الصحافي، الرجاء الضغط هنا

وعلى الفيس بوك هنا

وعلى تويتر هنا

  

Date: 29 November 2022

Ref: 69/202

On the International Day of Solidarity with the Palestinian People,

Al Mezan calls on the international community to end Israel’s settler-colonial occupation and guarantee the right of Palestinians to self-determination 

29 November marks the International Day of Solidarity with the Palestinian People, declared by the United Nations (UN) General Assembly in 1977 under Resolution 32/40 B. Forty-five years on, Israeli forces continue to oppress the Palestinian people and escalate their heinous crimes and violations against them—including willful killings, forcible transfers, home demolitions, ethnic cleansing ,arbitrary detention campaigns, administrative detention policy against detainees, and the expansion of the illegal settlement enterprise. Israel has also controlled the land and natural resources of the Palestinian people for more than 74 years. It denies Palestinians their right to self-determination and independence and prevents them from pursuing their economic and social growth and living with dignity and prosperity.

In the occupied Gaza Strip, Israel has been imposing a stringent blockade and closure for more than 15 years, during which it launched multiple large-scale military offensives, targeted civilians and their property, and severely damaged critical civilian infrastructure. Israel has also imposed maritime and land “buffer zones” on the Palestinian territory, which restrict both the movement of farmers to their farmlands next to the eastern and northern separation fence as well as the ability of fishermen to sail and access their livelihood. Palestinian patients are also bearing the brunt of the Israeli blockade as their access to urgent medical care outside the Gaza Strip is obstructed.

  (OPT) have exacerbated the already precarious economic, social, and cultural conditions and increased poverty and unemployment rates. On the International Day of Solidarity with the Palestinian People, Al Mezan warns of the severity of the existing humanitarian situation in the OPT and stresses that Israel’s ongoing impunity brings the Palestinians more hardship and encourages Israel to escalate its crimes. Therefore, Al Mezan reiterates its call for immediate action by the international community to stop Israel’s crimes and violations, which amount to war crimes and crimes against humanity, including apartheid, put pressure on Israel to comply with its obligations under international law, and end Israel’s unlawful occupation of the OPT. Al Mezan further urges Third States Parties and the Prosecutor of the International Criminal Court to honor their commitments, activate accountability, and immediately begin investigating and prosecuting those suspected of committing war crimes and crimes against humanity.   

Al Mezan emphasizes that it is everyone’s moral obligation to show solidarity and support for the Palestinian people and to make this support a daily practice by putting pressure on their governments to assist the Palestinian people in getting access to justice and securing their right to return, self-determination, and the establishment of their own independent State. 

To read the press release, please click here

and on Facebook, here

and on Twitter, here

 

مركز الميزان لحقوق الإنسان هو مؤسســة أهليــة فلسطينية مستقلة لا تهدف إلى الربــح، تتخذ من قطاع غزة مقراً لها،

وتتمتع بالصفة الاستشارية لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة، وتهدف إلى تعزيز احترام حقوق الإنسان

ورفع الوعي بأهميتها، وتعزيز أسس الديمقراطية في الأراضي الفلسطينية المحتلة وخاصة في قطاع غزة.

 

لمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال على هواتف مركز الميزان لحقوق الإنسان في مدينة غزة: 2820442 – 2820447 8 970+

ساعات العمل ما بين 08:00 – 15:00 (06:00 – 13:00 بتوقيت جرينتش) من يوم الأحد ـ الخميس

 

 

 

 مركز الميزان لحقوق الإنسان

حي الرمال الغربي، الميناء، شارع عمر المختار، مقابل محطة عكيلة للبترول

(مقر السفارة الروسية سابقاً (ص.ب.:5270

تليفاكس: 7/2820442 -8-972+

mezan@palnet.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى