أخبارالدورات التدريبية

المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان والمنظمة العربية لحقوق الإنسان والفدرالية الدولية اختتموا أعمال الدورة التدريبية الخاصة بنشطاء المجتمع اليمني في القاهرة

15 فبراير/شباط 2012

اختتمت أعمال الدورة التدريبية الخاصة بنشطاء المجتمع اليمني اليوم الأربعاء،الموافق 15/2/2012، التي انطلقت أعمالها بتاريخ 12/2/2012 في مجال حقوق الإنسان وأدوات تحقيق العدالة.

عقدت الدورة في القاهرة على مدار أربعة أيام متواصلة، بواقع 29 ساعة تدريبية، وشارك فيها 35 مشاركاً ومشاركةَ، مثلوا 19 مؤسسة مجتمعية يمنية.

وفي كلمته الإختتامية شكر الأستاذ علاء شلبي، أمين عام المنظمة العربية لحقوق الإنسان المشاركين والمشاركات.  كما شكر المؤسسات اليمنية التي ساهمت في الترتيب والتحضير للدورة، كما شكر المشاركين والمشاركات على التزامهم ومشاركتهم الفاعلة في الجلسات، الأمر الذي أدى إلى إثرائها وحيويتها.

كما هنأ الأستاذ راجي الصوراني، مدير المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان ورئيس مجلس أمناء المنظمة العربية لحقوق الإنسان ونائب رئيس الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان المشاركين والمشاركات على مثابرتهم ونشاطهم المتميز. وأضاف الصوراني أن هذه الدورة تأتي في إطار مساهمة المنظمات الثلاث في نشر الوعي الحقوق إنساني في المجتمعات العربية وبناء قدراتها في مواجهة الجرائم المرتكبة بحقهم وضمان عدم إفلات مرتكبيها من العقاب.  وأكد الصوراني أن هذه الدورة لن تكون الأخيرة، معرباً عن أمله في أن يكون اللقاء القادم في فلسطين.

فيما ثمن الأستاذ عز الدين الأصبحي، مدير مركز التأهيل لمعلومات حقوق الإنسان في اليمن دور المنظمات الثلاث، في نشر ثقافة ملاحقة مجرمي الحرب وعدم إفلاتهم من العقاب وتعميمها في دول العالم العربي. وأكد الأصبحي على ضرورة عقد مثل هذه الدورات معتمداُ على الفائدة الكبيرة التي شعر بها مع المشاركين والمشاركات في الدورة.

وطالب الأستاذ نبيل عبد الحفيظ، مدير الملتقى الاجتماعي الديمقراطي المشاركات والمشاركين بنقل ما تعلموه وإخراجه من الحيز النظري إلى الحيز العملي، واعتبرها خطوة إستراتيجية.

جدير بالذكر أن طاقماً من المدربين المتميزين والخبراء أشرف على إدارة الجلسات التدريبية تكون من: أ. راجي الصوراني، مدير المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، أ. محمود قنديل، المنظمة العربية، أ. عز الدين الأصبحي، مدير مركز التأهيل، أ. نبيل عبد الحفيظ، مدير الملتقى الاجتماعي الديمقراطي، أ. إسلام أبو العنين، باحث في المنظمة العربية، أ. بسام الأقرع، مدير وحدة التدريب في المركز.

***

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى